recent
مقالات متنوعة

الزنجبيل رائحة لا تقاوم ونكهة لاذعة لطعامك بين فوائد وتحذيرات

 

الزنجبيل:

ginger


نبات استوائي المنشأ، يحتل مكانة مميزة بين الأعشاب الطبية الأكثر شهرة حول العالم.

يعود ذلك لاحتواء الزنجبيل على "جينجيرول" المادة الفعالة او المركب النشط.

من هنا جاءت الأهمية الطبية للزنجبيل كاستخدام جذوره كمنكهات وتوابل للأطعمة واضافة صحية للغذاء فهو ضمن قائمة

ومن الجدير بالذكر أنه ينتمي إلى عائلة كبيرة من النباتات لنفس عائلة تضم الكركم والهيل.

وإضافة إلى ذلك يحتوي الزنجبيل على العديد من العناصر الغذائية كالكالسيوم والمغنيسيوم والألياف والفيتامينات وأيضا يختوي على زيوت طيارة وراتنجات.

كما ويمكن تناول الزنجبيل بالعديد من الطرق كتناوله طازجاً أو كشراب بعد منقوع أو مغلي ويمكننا استخدام مسحوق الزنجيبل أو مستخلص زيته لأغراض علاجية.

يعتبر الزنجبيل بشكل عام ذو فوائد صحية جمة مثبتة طبيا وعلميا.

 

فوائد الزنجبيل – الأعشاب الطبية:

ginger

الرائحة التي لا تقاوم والنكهة اللاذعة التي تضيف طعم آخر لطعامك، فإن المذاق الحار ليس سوى البداية، فقد ثبت علمياً الفوائد الجمعة للزنجبيل.

نسردها لك عزيزي القارئ:

1.      المساعدة في عملية الهضم:

إذا كنت تعاني مما يُسمى عسر الهضم المزمن، تناولك الزنجبيل قبل وجباتك سيساعدك للتخلص من بقاء الفضلات لمدة طويلة في نظامك.

فقد استُخدم الزنجبيل لآلاف السنوات في الطب الصيني في علاج عسر الهضم الاضطرابات المعوية كالاسهال والغثيان

2.      تهدئة / تقليل من حموضة المعدة.

تخفيف اضطرابات المعدة، خاصة أثناء الحمل. قد يعمل الزنجبيل عن طريق تفتيت الغازات المتراكمة في الأمعاء والتخلص منها.

ويساعد أيضًا في تهدئة دوار البحر أو الغثيان الناجم عن العلاج الكيميائي.

3.      خفض كوليسترول الدم والحماية من الجلطات وانسداد الشرايين:

قد تساعدك تناول جرعة يومية من الزنجبيل في محاربة ارتفاع مستويات الكوليسترول الضار LDL.

فَفي دراسة حديثة ، أدى تناول خمس جرام من الزنجبيل بشكل يومي لمدة 3 أشهر إلى خفض نسية كوليسترول الدم الضار.

4.      تهدئة آلام المفاصل:

يعتبرالزنجبيل من مضادات للالتهابات ، وهذا يقلل من التورم والآلم في المفصل فتناولكمية من الزنجبيل قد يكون مفيدًا في علاج أعراض ومضاعفات كل من التهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب المفاصل العظمي، بإمكانك تناول الزنجبيل عن بواسطة الفم أو وضعه كمادة توضع على ركبتك او الجلد.

5.      ملطف لآلام العضلات والشد العضلي:

الزنجبيل ملطف جيد لآلام العضلات، لن يخفف الزنجبيل من آلام العضلات على الفور؛ لكنه قد يخفف الألم بمرور الوقت.

 في بعض الدراسات ، وجد أن الأشخاص الذين كانوا يعانون من آلام في العضلات نتيجة ممارسة الرياضة وكانوا يتناولوا الزنجبيل يعانون من آلام في العضلات بشكل أقل من الذين لم يفعلوا ذلك.

6.      التخلص من نزلات البرد القاتلة:

تساعد المادة الفعالة "جينجيرول" والمركبات الكيميائية الأُخرى الموجودة في الزنجبيل الطازج الجسم على مقاومة العدوى والميكروبات فهي تعمل على تعطيل النمو البكتيري.

 

تحذيرات واحتياطات يجب أخها بعين الاعتبار عند تناول الزنجبيل:

من الأعراض الجانبية:

1.      حرقة المعدة وزيادة إفرازات المعدة.

2.      تهيج الفم والحلق.

3.      شعور باضطرابات البطن.

4.      نزيف الأنف / الرٌّعاف.

 

قد يساعد الزنجبيل في خفض ضغط الدم، لذلك قد تعاني من الدوار كأثر جانبي. يحتوي الزنجبيل أيضًا على الساليسيلات "المادة الكيميائية الموجودة في الأسبرين" والتي تعمل بمثابة مميع للدم. يمكن أن يسبب هذا مشاكل للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف.

 

تنبيهات:

لا يجب أن تتناول الزنجبيل سواء طازج أو كتوابل قد يسبب الزنجبيل فرط الحساسية وأمراض المرارة، لكن لا يوجد دليل علمي ثابت على ذلك.

لا يوصى بتناوله للمرأة الحامل والمرضعة تجنباً لأيّ مضاعفات.
في حال تناول جرعة زائدة أو إضافية من الجينجر يؤذي ذلك إلى زيادة معدل نبضات القلب وتثبيط الجهاز العصبي المركزي.

 

ختاماً، هل ترغب بتناول أو شرب كوب دافئ من مسحوق الزنجبيل مع العسل


اقرأ المزيد عبر الرابط  عن الأعشاب الطبية






google-playkhamsatmostaqltradent